سلام الى قدس العروبة في الرابطة الثقافية

بدعوة من الرابطة الثقافية واللقاء الوطني الشمالي وجمعية الوفاق الثقافية اقيم معرض فني تشكيلي بعنوان

سلام الى قدس عروبة في قاعة المعارض الكبرى في الرابطة الثقافية في طرابلس بحضور معالي الوزير محمد الصفدي ممثلا بالدكتور مصطفى حلوة، الوزير فيصل كرامي ممثلا بالمحامي عادل الحلو، الوزير اشرف ريفي ممثلا بالاستاذ خالد عيط ، رئيس الرابطة الثقافية الاستاذ رامز الفري، التيار الوطني الحر ممثلا بالاستاذ جميل عبود، مسوؤل حزب طليعة لبنان العربي الاستاذ رضوان ياسين، المرشح عن المقعد الماروني في طرابلس الاستاذ رفيق ابي يونس ، امين عام اللقاء الوطني الشمالي الدكتور صفوح يكن ، مستشار رئيس بلدية طرابلس الاستاذ ربيع جحجاح، رئيس اتحاد الشباب الوطني الاستاذ عبد الناصر المصري ، ممثل حركة حماس الاستاذ ابو بكر الاسدي ، الحزب اللبناني الواعد ممثلا بالاستاذة ديالا الاسطة ، ممثل جمعية الوفاق الثقافية الاستاذ خالد الحجة ، النقباء السابقيين واثق مقدم ونبيل فتال ، مسوؤل حركة فتح في طرابلس الاستاذ جمال كيالي ، رئيس مركز النهوض الثقافي الخاج احمد درويش ، رئيس جمعية اللجان الاهلية الاستاذ سمير الحج ، مسوؤلة صالون ناريمان الثقافي السيدة ناريمان الجمل غانم ، وحشد من الشخصيات الثقافية والفنية والاجتماعية. وقد بلغ عدد الفنانيين المشاركيين اثر من 35 فنانا من مختلف المناطق اللبنانية وهم ايمان النابوش . عمران ياسين .محمد نابلسي .نهلا عبدالرحمن .حليمة الرفاعي . نعمان الرفاعيعبدالله مرعب . فاطمة عبيد . سناء التوم . ايمان دياب , وسيم عدوية . لؤي الرفاعي. عبدالله فحص . عبدالله مبارك حسين حجازي . طارق صايغ. سامر ياسين . زينة شبيب ,رضا اليافي . مريم زعيتر .رشا ياسين .مصطفى ذياب . باسم بلدي .غياث الروبة .غسان امون . بسام ملوك .عامر شاكر. محمد انيس . ملك الزعبي . نتالي حمداش . سارة الحج. خضر المصري. وفي الختام تم توزيع شهادات التقدير على الفنانيين
المشاركيين

الرابطة الثقافية في سطور

الرابطة الثقافية هي واحدة من أعرق المؤسسات اللبنانية وأكثرها

حضورًا وفعالية مع مطلع عيد الاستقلال اللبناني في العام 1943 وارتقت سريعًا لتحتل موقعًا متقدمًا في إطار الحياة الثقافية اللبنانية والعربية.
تضم الرابطة الثقافية قرابة ألف عضو يتوزعون على مختلف ميادين العمل والفعالية في لبنان والوطن العربي، ويضج مبناها كل يوم بحضور كثيف وأنشطة متنوعة تتوزع بين قاعات المحاضرات والمؤتمرات والمسرح والمكتبة وقاعات الأنشطة المتخصصة، وتتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات العامة والخاصة في لبنان والوطن العربي.
معرض الكتاب السنوي
في أيار 1974 قدمت الرابطة الثقافية أول معرض للكتاب السنوي الذي أصبح بعدها حدثًا سنويًا هامًا في إطار الحياة العامة في طرابلس والشمال، والمعرض تظاهرة ثقافية إجتماعية إقتصادية مميزة يعكس خلاصة وافية للنتاج الحضاري الإنساني في كل الميادين ويتيح فرص اللقاء والتداول حول ما يقدمه من رؤى وأفكار ومواضيع، ويضج بالحيوية من خلال الأنشطة الثقافية المتنوعة المواكبة للمعرض .

 

أرشيف الصور