مهرجان السينما الاوروبية في الرابطة الثقافية.

 

ضمن فعاليات الدورة الخامسة والعشرون لمهرجان السينما الأوروبية تم عرض فيلمين في الرابطة الثقافية

في طرابلس بالتعاون مع المركز الثقافي الايطالي والمركز الثقافي الفرنسي بحضور رئيسة المركز الثقافي الفرنسي يامينا ندجادي ورئيسة المركز الثقافي الايطالي كريستينا فوتي ، رئيس الرابطة الثقافية الصحافي رامز الفري ، ممثل جمعية الوفاق الثقافية الفنان خالد الحجة وحسد من الطلاب وناشطين في المجتمع المدني . وتتولى بعثة الاتحاد الأوروبي تنظيم المهرجان بالتعاون مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، وبرعاية معالي وزير الثقافة.
في الذكرى السنوية الخامسة والعشرين على انطلاق المهرجان، تم الاحتفال بربع قرن من التعاون الثقافي بين الاتحاد الأوروبي ولبنان. ولم يصبح مهرجان السينما الأوروبية علامة بارزة في أجندة بيروت الثقافية فحسب، بل بات أيضاً منصة لتعزيز حرية التعبير والنقاشات الحيوية. وتطورت موضوعات الأفلام التي تم عرضها في المهرجان على مدار 25 عاماً لمعالجة قضايا تهم المجتمعين اللبناني والأوروبي.

الرابطة الثقافية في سطور

الرابطة الثقافية هي واحدة من أعرق المؤسسات اللبنانية وأكثرها

حضورًا وفعالية مع مطلع عيد الاستقلال اللبناني في العام 1943 وارتقت سريعًا لتحتل موقعًا متقدمًا في إطار الحياة الثقافية اللبنانية والعربية.
تضم الرابطة الثقافية قرابة ألف عضو يتوزعون على مختلف ميادين العمل والفعالية في لبنان والوطن العربي، ويضج مبناها كل يوم بحضور كثيف وأنشطة متنوعة تتوزع بين قاعات المحاضرات والمؤتمرات والمسرح والمكتبة وقاعات الأنشطة المتخصصة، وتتعاون مع مختلف الوزارات والمؤسسات العامة والخاصة في لبنان والوطن العربي.
معرض الكتاب السنوي
في أيار 1974 قدمت الرابطة الثقافية أول معرض للكتاب السنوي الذي أصبح بعدها حدثًا سنويًا هامًا في إطار الحياة العامة في طرابلس والشمال، والمعرض تظاهرة ثقافية إجتماعية إقتصادية مميزة يعكس خلاصة وافية للنتاج الحضاري الإنساني في كل الميادين ويتيح فرص اللقاء والتداول حول ما يقدمه من رؤى وأفكار ومواضيع، ويضج بالحيوية من خلال الأنشطة الثقافية المتنوعة المواكبة للمعرض .

 

أرشيف الصور