لحن المشاعر في الرابطة الثقافية.

برعاية وزارة الثقافة وبدعوة من الرابطة الثقافية في طرابلس وجمعية الوفاق الثقافية والمنتدى الدولي للشباب

فرع الشمال اقيمت ندوة حول كتاب قصائد شعرية للشاعر عبد الرزاق كبارة 《بعنوان لحن المشاعر》

وذلك في الرابطة الثفافية- طرابلس

وقد شارك في الندوة الدكتور مصطفى الحلوة، الدكتور جان توما

وبحضور
اللواء أشرف الريفي يمثله الاستاذ محمد كمال زيادة، رئيس الرابطة الثقافية الصحافي رامز الفري، رئيس رابطة الجامعيين في الشمال الأستاذ غسان الحسامي، أمين عام المنتدى الثقافي في الضنية الأستاذ أحمد يوسف، رئيس جمعية مجالس الخير ورئيس الهيئة الاستشارية لمجالس الاهل في الشمال الأستاذ عبد الحميد عطية، ممثلة جمعية الوفاق الثقافية الأستاذ سامر مولوي ،ممثل الجامعة المرعبية الاستاذ خالد راغب، الأستاذ خالد التوم، الاديبة غادة ابراهيم، الشاعرة أمال معوض فرنجية، الفنان التشكيلي الاستاذ محمد النابلسي، الشاعرة حسنا سليمان، المهندس وهبي الدهيبي، الكاتبة نهلا كبارة وحشد من الشخصيات

استهلت الندوة بالنشيد الوطني اللبناني

يليه كلمة عريفة الحفل الاعلامية المهندسة ميراي شحادة

أصحاب السعادة رسل الحرف حماة هذا الصرح الثقافي العريق أرحب بكم جمعيا

قائلة: برعاية وزارة الثقافة والرابطة الثقافية وجمعية الوفاق الثقافية والمنتدى الدولي للشباب سنعزف اليوم سوية مع شاعر كوراساوي ألحان الهوى على أوتار طرابلسية، عانق ببراعته كل زوايا الوجود وانتزع منا حبر أوردته وزرعه في كتابه 《لحن المشاعر》.

مداخلة الدكتور مصطفى الحلوة
تحت عنوان 《عبد الرزاق كبارة المراهق والعاشق السبعيني الذي لا يشيخ》

بدأ كلامه من قال إن الشعراء وحدهم محتكرو الابداع والقابعون سعداء في سدته، وإن البوح مقتصر عليهم من دون سائر البشر؟
قال: لقد قرأت الكتاب مرتين: اولاهما، في إطار عملية مسح بانورامية فأتملى منه ، وثانيهما محللا ومفككا.
واضاف: ان هذا الكتاب تتقاسمه ثلاثة أبواب كبرى.
١-عالم المرأة حيث لفن الغزل حضور
٢-ثمة محطات تفسح للشؤون السياسية والوطنية وشجونهما
٣-فقد استهلكه الهواجس التي تستبد بأديبنا.
والى هذه الابواب ثلاثتها نقع على موضوعات متفرقة لا يجمعها جامع، فهو لم يزل ذلك الطرابلسي الاصيل المعتق المتشبث بطرابلسيته، ذلك اللبناني الكاراساوي يعود الينا مزهوا وقد كرم في مهجره حيث حاز في ٢٠١٠ مرتبة الشعر الأولى تثمينا لديوانه الشعري بالاسبانية.

مداخلة الدكتور جان توما حول كتاب 《لحن المشاعر》 للشاعر عبد الرزاق كبارة
قائلا: اجتمع أهل الشعر الأبيض في سيرة الحب وليالي الشوق ومالمشكلة؟
يأتي الشاعر كبارة من غربته ويعربش الى السماء يصير الغيم يصير المطر يأتي من فوق إيمانا منه بأن من يتحكم بالقمر يسكن قلوب البشر.

تابع: كيف يستكين الشاعر وقد صار العمر فصلا خامسا. مرت فصول العمر التقليدية لكن الشاعر يعرف أن المشاعر هي الفصل الخامس الذي يصنعه العاشق بيديه.
وقال ايضا: ان عبد الرزاق كبارة يبحث في قاموسه عن ذاك العالم الذي تستقيم فيه الاشياء ويعود فيه المرء الى أيامه الأولى.
ختاما: عبد الرزاق كبارة بنى في كتابه العالم الذي يتطلع اليه، دافئا كيد أم وجميلا كوجه حبيبة وصعبا كأحلام ننتظرها ولا تأتي.

بعدها كلمة للشاعر عبد الرزاق كبارة
الذي بدوره شكر الحضور وكل من لبى هذه الامسية ثم تلى بعض الابيات الشعرية من كتابه لحن المشاعر

تخللت الامسية رسم مباشر للفنان التشكيلي الاستاذ عمران ياسين

وختاما تم توقيع كتاب لحن المشاعر للشاعر عبد الرزاق كبارة واهدائه للحضور
ثم حفل كوكتيل/ الوفاق نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.